شورى أطفال الشارقة يطرح ورشاً تدريبية عن مهارات الحوار وطرح الأفكار

نظمت أطفال الشارقة التابعة لمؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين ، عدداً من الورش التدريبية لأعضاء شورى أطفال الشارقة في دورته السادسة عشرة 2019-2020 ، التي انطلقت في شهر إبريل المنصرم تحت شعار "خدمة المجتمع.. قيادة"، وذلك في كل من مركز الطفل بالحيرة مستهدفةً أعضاء مراكز مدينة الشارقة والمنطقة الوسطى، ومركز الطفل بكلباء لأعضاء المراكز في المنطقة الشرقية، وذلك بهدف إكسابهم مهارات الحوار وطرح الأفكار بطرقٍ مبتكرة. قدم الدكتور يوسف الحمادي مدرب تنمية بشرية، ورشة بعنوان "مهارات التفكير الإبداعي"، هدفت إلى تدريب الأعضاء على التفكير بصورة شاملة وسريعة، وزيادة قدرتهم على معالجة المواقف المختلفة، ورفع مستويات الوعي والمعرفة لدى المشاركين بما يدور من حولهم، كما تعرفوا على مصادر الإبداع، والسمات الشخصية والمهارات الأساسية للمبدع، كما تخللت الورشة اختبارات إبداعية عملت على قياس فهم وتنمية وتطوير درجة الإبداع لدى المشاركين. أما ورشة فن الإتيكيت والتعامل مع كبار الشخصيات التي قدمتها سارة الوادي مدربة تنمية مهارات شخصية من شركة دورز، فقد تناولت موضوعات عدة ذات علاقة بفن التواصل مع الآخرين، مثل: مفهوم الإتيكيت والذي يعد بمثابة مجموعة من التصرفات التي تؤدي إلى احترام النفس والآخرين، فضلاً عن فن الإتيكيت وأهميته في الحياة، و الفرق بين الإتيكيت و البرتوكول والدبلوماسية، وأهمية الاهتمام بالمظهر الخارجي وتأثيره على حياة الشخص، وكيفية التعامل مع كبار الشخصيات ومخاطبتهم بالألقاب المناسبة. كما تعرف المشاركون خلال الورشة على العديد من القواعد منها : قواعد الاجتماعات الرسمية، والتحدث أمام الآخرين، وعملية التواصل وعوائقها وكيفية التغلب عليها، بالإضافة إلى بعض المهارات منها : مهارات التحدث مع الزملاء والمسؤولين، منها: اللفظية وغير اللفظية، ومهارات الإنصات الجيد ومكاسبه ،وكيفية التعامل مع الأشخاص الجدد . الجدير بالذكر أن شورى أطفال الشارقة هو إحدى مبادرات أطفال الشارقة التابعة لمؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين، ويهدف إلى توعية الأطفال المشاركين بالحياة البرلمانية في الدولة، تحقيقاً لرؤية الشارقة في صنع قادة المستقبل من خلال تثقيفهم وإشراكهم في العملية التشريعية، وترسيخ مبادئ السلوك القائم على احترام آراء وحريات الآخرين، والمبادئ الإسلامية والقيم الرفيعة كمبدأ الإيثار وتقديم المصلحة العامة.